على أبواب الجنة السادس​

 

رؤوف الحاج يحيى

بدون عنوان

بندقية مصنوعة من القطن، بث مباشر لتويتر، 2012

ينشغل رؤوف حاج يحيى بانتاج وإعادة الانتاج للثقافة البصرية الفلسطينية، كمسعى متواصل للربط معين المجتمع الفلسطيني والتعبيرات المنبثقة عنه في مختلف اماكنه المجزأة. من خلال استكشاف “البندقية”، الأداة التي ارتبطت تاريخيا بصورة وبتمثيل الفلسطينيين، فإن العمل يتسائل ويؤرخ بصورة نقدية للانتاج المعاصر للثقافة الفلسطينية تحت إطار النظام الإسرائيلي الاستعماري. ان التحولات الحاصلة على استخدام البندقية من أداة مقاومة تاريخيا ضد القوات الاستعمارية الى استعمالها الحالي كأداة هيمنه وعنف داخل المجتمع الفلسطيني الذي يعيش داخل إسرائيل يحث على إعادة القراءة لهذا التاريخ. من خلال اثارة قلق بين البندقية ومادة القطن، المشاهد مدعو للنظر بكثب على التأريخ المعاصر بدلا من الخوض في أروقة التاريخ.

رؤوف حاج يحيى

حصل رؤوف حاج يحيى على شهادة في علم الاجتماع من جامعة بيرزيت في 2003 ومن ثمّ اشتغل مساعد تدريس في برنامج التصوير الفوتوغرافي في الجامعة لمدّة ثلاث سنوات. في عام 2006 حصل على منحة لقضاء فترة إقامة فنيّة في فونداتسيونه بيستوليتّو، تشيتّا ديل آرته في بيلا إيطاليا، كما كان فنانا مقيما في أكاديميّة فونين للفنون في الدنمارك في أيلول 2008 . تضمّ مشاريعه المفاهيميّة مشروع جريدة غباش في جريدة الأيّام، وفي مجلّة زوايا في بيروت سنة 2005 . عُرض توثيق مشروعه "خبز لغزّة " في معرض "لا إجازة في غزّة" في مركز الصورة المعاصرة في القاهرة سنة 2007  وفي "وضع خرائط"، آرت دبي، الإمارات العربيّة المتحدة  2009.ـ

© Al Ma'mal 2017           privacy policy

  • Facebook Basic Black
  • Black Twitter Icon
  • Black Tumblr Icon