سوزان حجاب

معرض استعادي

 رام الله 18 كانون الثاني - 2 نيسان 2020

القدس 27 حزيران - 26 تموز 2019

 

يلخص المعرض حياة سوزان حجاب المهنية خلال أربعة عقود ماضية، مركزا بالتحديد على أعمالها باستخدام تقنية ألوان الباستيل الزيتية على الورق. يجمع المعرض أكثر من ٥٠ عملاً من بداية الثمانينات وحتى يومنا هذا، أي منذ عودتها من بيروت إلى فرانكفورت حتى الآن. ا 

 

ـ"جميع أعمالي تتمحور حول الرحيل.  فهو الحالة الدائمة التي نمر فيها. حالة من عدم الاستقرار، أو حالة من المغادرة المستمرة. المغادرة نحو شيء أفضل، نحو التقدم"*. ا

 

.يمثل الرحيل عنصراً أساسياً في حياة سوزان حجاب وعملها، سواء بمعناه المادي أي الانتقال من مكان إلى آخر أو بمعنى التحولات العاطفية والداخلية

 

ولدت حجاب في يافا بفلسطين عام ١٩٤٢. وانتقلت مع عائلتها إلى الاسكندرية، مصر أثناء النكبة.  غادرت حجاب مصر في سن التاسعة عشرة، من أجل الدراسة في الأكاديمية العليا للفنون في اوفينباخ في ألمانيا. تعيش في فرانكفورت منذ ذلك الحين، باستثناء قضائها بضعة أعوام في بيروت في السبعينات. ا

 

باترنوستر  

 تشّكل مجموعة باترنوستر (95 – 1986) الجزء الأساسي من عمل سوزان حجاب .  باترنوستر هي الآلية التي تسمح لحُجرة المصعد بالانزلاق من خلال البنية التي تحتضنها مما يخلق حركة دائرية مستمرة دون انقطاع. تعكس لوحاتها الكبيرة المقسمة إلى أجزاء هذا التركيب من خلال الخطوط الأفقية والعمودية، التي تحصر كل منها جزءاً من عالم الفنانة الداخلي. في هذه اللوحات، تنزلق المشاهد داخل بعضها البعض لتخلق قصة دائرية، وحركة سلسة دون بداية أو نهاية. تعتبر حجاب الباترنوستر ميكانيكية للرحيل، ميكانيكية تسمح بالتغيير المستمر. هذا التغيير يمثل حركة إلى الأعلى، حركة باتجاه الله. كل إطار في ا اللوحة الواحدة، يفتح المجال لمجموعة احتمالات لانهائية، وطريق نحو معرفة الذات ومعرفة الله. ا

 

تم اقتباس حجاب، استنادا إلى مقابلة مع الفنانة أجراها جاك برسكيان في ١ حزيران ٢٠١٩ في فرانكفورت، ألمانيا *

بدعم من الاتحاد الأوروبي، كجزء من ليالي القدس، مؤسسة عبد المحسن قطان عبر منحة "مشروع الفنون البصرية: نماء واستدامة

Show More

© Al Ma'mal 2017           privacy policy

  • Facebook Basic Black
  • Black Twitter Icon
  • Black Tumblr Icon