Pekka Niittyvirta, from the series Obliquity, 2014, Photograph. Copyright and courtesy the artist.

يُعتبر التجوّل في وادي الشامي بمثابة رحلةٍ عبر الزمن وسط النسيج المعقّد والمُقسَّم للقرن الحادي والعشرين: القدس الكبرى. يُعتبر الوادي جزءاً متآكِلاً من المشهد الفلسطينيّ التقليديّ؛ تصادمٌ بين طبقاتٍ أرضيّةٍ تاريخيّة. تتمدّد المدينة الحاليّة على نحوٍ تدريجيٍّ لتستولي على ما تبقى من المناطق )ما بعد( الريفيّة، مُفكّكةً بذلك المنطقةَ كلّها. تحتضنُ الأنقاض المبعثرة لبيوت المَزارع من الفترة العثمانيّة، القصور أو المناطير، بشكلٍ سلِسٍ، بستان الزيتون المرصوفِ هذا. إنّها الأنقاض الأكثر بروزاً في الوادي. يُحاولُ النّسَقُ الذي يُميّز هذه الأنقاض، المحفوظةِ في أرشيفٍ على شكل لوحات، إعادة تشكيل تضاريس المشاهد التقليديّة. يعاين الأرشيف مفهومَ التراث، ليكوّن بذلك عِلمَ آثارٍ استباقيّ من خ ال نشاطٍ ساخرٍ لطيف. يُعيد المفهومُ تشكيل عالمٍ تاريخيٍّ مأهول، مُركّزاً بذلك على العاميّة والعلاقة القائمة بين المناطق. تحاول اللوحات التي أنشئَت في الموقعِ مشاركةَ التجربة. التركيبُ أشبه ما يكون برحلةٍ لا تنتهي...

بنجي بوياجيان 1983 ، يعيش ويعمل في القدس

على أبواب الجنة السابع

 

بنجي بوياجيان

الارشيف المؤقت

عمل تركيبي، 2014

المعمل (معمل البلاط)ـ

© Al Ma'mal 2017           privacy policy

  • Facebook Basic Black
  • Black Twitter Icon
  • Black Tumblr Icon